خديجة بنت خويلد


خديجة بنت خويلد، زوجة رسول الله محمد عليه الصلاة و السلام، تكنى (أم هالة) من وجيهات مكة وسيدة من سيدات قريش، هي اول من امن بالنبوة واول من دخل الاسلام، فكانت ركيزة من ركائز الدعوة الاسلامية.

خديجة بنت خويلد سليلة النسب والحسب، تنحدر من اعرق بيوت مكة، وكانت فخر قريش، ومن خيرة نساء العرب

نــســب خديجة بنت خويلد

ابوها : خويلد بن أسد بن عبد العزى بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن قريش

امها : فاطمة بنت زائدة بن الأصم بن رواحة بن حجر بن عبد بن معيص بن عامر بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن قريش

جدتها لأبيها : هالة بنت عمر بن مخزوم بن يقظة بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن قريش

جدتها لأمها : جميلة بنت عبد شمس بن عبدمناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن قريش

اخوالها : بنو عامر

اخوتها لامها و ابيها : هالة & العوام & حزام & خالدة 

اخوتها لأبيها : نوفل & رقية

اخوتها لأمها : صباح بن عاتك

ســيــرة خديجة بنت خويلد

ولدت خديجة بنت خويلد في مكة قبل عام الفيل بـ 15 سنه، ونشأت في بيت علم وأدب وتعلمت القراء والكتابة وتعاليم ملة ابراهيم عليه السلام، على يد افضل المعلمين في مكة.

ادركت خديجة بنت خويلد حادثة الفيل وهي ابنة 15، وقد نقل عنها (اني اذكر اليوم الذي دخل فيه ابرهة مكة) وذكر ابان بن عثمان بن عفان في سيرته (ان خديجة بنت خويلد ولدت قبل الفيل بـ 15).

قالت اسماء بنت ابي بكر رضي الله عنها (كانت خديجة بنت خويلد امرأة جميلة، وسيطة الطول، نحيفه، حنطية البشرة).

تزوجت خديجة بنت خويلد من الثري (حفص بن المغيرة المخزومي) وانجبت منه هاله وهند، ثم طلقت منه، وعملت بالتجارة، وكان ميسرة الخزاعي، يخرج بمالها الى الحبشة واليمن مع حزام بن خويلد.

كانت السيدة خديجة امرأة تاجرة ذات شرف ومال، فلمّا بلغها عن محمد صدق حديثه وعظيم أمانته وكرم أخلاقه، بعثت إليه فعرضـت عليه أن يخرج في مالٍ لها الى الحبشة تاجراً، وتعطيـه أفضل ما كانت تعطي غيره من التجـار، مع مَيْسَـرة، فقبل محمد وخرج في مالها حتى قَدِم الحبشة. وباع سلعته التي خرج بها، واشترى ما أراد، ثم أقبل قافلاً الى مكة ومعه ميسرة، ولمّا قدم على خديجة بمالها باعت ما جاء به فربحت ما يقارب الضعف.

ذكر محمد لأخيه حمزة عن رغبته في الارتباط بخديجة، فأوعز حمزة الى أمه نتيلة، فخطبتها نتيلة لمحمد بن عبدالله «اريدك زوجة لمحمد، وانتي تعلمين شرفه في قومه، وأمانته عندهم، وحسن خلقه، وصدق حديثه»

تزوجت خديجة بنت خويلد من محمد بن عبدالله وانجبت منه (القاسم وعبدالله ورقيه وامنة وزينب وفاطمه وابراهيم)

حين بعث محمد رسولا، كانت خديجة بنت خويلد أول من امن برسالة محمد، وتبعها زيد بن حارثة ثم ورقة بن نوفل ثم ابوبكر الصديق. 

ماتت خديجة بنت خويلد في مكة المكرمة سنة 3 قبل الهجرة، عن عمر ناهز 65 سنة، وارخت قريش عام وفاتها بعام الحزن.

 فضل خديجة بنت خويلد

قال اسامة بن زيد (حين اقام رسول الله في مكة بعد الفتح، رأى فلوة بنت كبير، تقف مع هند بنت عتبة، فجاء و سلم عليها و خلع بردته و فرشها لها على كرسي امام دار ابا سفيان و اجلسها عليها، و جلس على مقربة منها و تحدث معها، وأطـال الحديث، ثم استأذنـته و دخـلت دارها ، فأتت عائشة و قالت (أكل هذا من أجل ام عكرمة) قال (نعم إنها من صويحبات خديجة) قالت عائشة (ما تذكر من عجوز قريش، هلكت في الدهر أبدلك الله خيرا منها) فتغير وجه رسول الله و زجر عائشة غاضبا (و الله ما أبدلني الله خيرا منها، آمنت بي حين كفر الناس وصدقـتني إذ كذبني الناس وواستني بمـالها إذ حرمني الناس ورزقني منها الله الولد دون غيرها من النساء).

حرب بن أمية & خديجة بنت خويلد

كان حرب بن امية يعد ابنائه للعمل فلاحظ ميل ابنه صخر للتجارة، لحرصه على مرافقته الى الطائف ومخالطة التجار في سوق عكاظ، فذهب الى السيدة خديجة بنت خويلد يتوسط له فى أن يعمل بتجارتها التى تخرج قوافلها الى الحبشة واليمن فردت السيدة خديجة على حرب بن أمية قائلة (لو طلبت هذا لبعيد بغيض لفعلناه، فما بالك وقد طلبته لابن وجيه شريف كيف نرفضه !)

كان عمر صخر بن حرب في ذلك الوقت 17 سنة، فخرج بتجارة خديجة بنت خويلد إلى اليمن وكان معه ميسرة الخزاعي، وربح ربحأ وفيراً سرت منه خديجة، وفي العام التالي توسط صخر بن حرب لمحمد بن عبدالله ان يعمل معه في تجارة خديجة، فوافقت، فخرجوا بتجارة خديجة الى الحبشة (بدون ميسرة الخزاعي) وكانت اول رحلة لمحمد خارج جزيرة العرب، واستقلوا سفينة وكان ربانها ابوجميل التغلبي (صهر صخر بن حرب – زوج شقيقته اروى)