أروى بنت حرب


اروى بنت حرب بن أمية، سيدة من سيدات مكة، تكنى (ام جميل) وتلقب بالفارعة لطول قامتها، كانت اجمل نساء قريش واكثرهن ثراء وممن تولن كسوة الكعبة (كست الكعبة مرتين).

 نــســب أروى بنت حرب

هي شقيقة ابوسفيان بن حرب، و جدة اسامة بن زيد لأمه، وعمة معاوية بن ابي سفيان 

ابوها : حرب بن أمية بن عبد شمس بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن فهر بن مالك بن قريش

أمها : صفية بنت حزن بن بجير بن الـهـزم بن رويبة بن أنس بن ربيعة بن عـامر بن صعصعة بن معاوية بن بكر بن هوازن

جدتها لأبيها : خديجة بنت كليب بن انس بن صباح بن حنظلة بن نمر بن صباح بن عتيك بن أنس بن زيد بن عامر بن ربيعة

جدتها لأمها : سلمى بنت عثمان بن معاوية بن قراد بن مخزوم بن ربيعة بن عوف بن مالك بن غالب بن قطيعة بن عبس بن بغيض بن ريث بن غطفان

اخوتها : صخر ، الحارث ، الوليد ، سلمى ، سارة

زوجها الاول : سلطان التغلبي (ابوجميل)

زوجها الثاني : مطعم بن عدي

اولادها : جميل و حرب وحذيفة

بناتها : فاطمة

ســيــرة أروى بنت حرب

ولدت عام الفيل في ذات الشهر الذي ولد به حمزة بن عبدالمطلب، في مكه المكرمة، من عشيرة ثرية عريقة النسب، مشهود لها بالشرف والأدب، ونشأت في حياة مترفة في قصر ابيها حرب بن امية، وتعلمت القراءة والكتابة والانساب، وكانت من افصح فتيات مكة واكثرهن ووجاهة.

تزوجت (سلطان بن جبير التغلبي) وانجبت منه (جميل وحرب وفاطمة) وكان سلطان بحاراً مشهوراً، ذا وجاهة وشرف رفيع في “ربيعة” وكان معروفًا بالحكمة والعقل، كما كان ثَريًّا صاحب متاجر وبساتين لا ينقطع ثمرها طوال العام.

وكانت قصة زواجهما من اشهر القصص بمكة، ورغم ذلك وقع الطلاق. ثم تزوجت اروى بنت حرب من مطعم بن عدي وانجبت منه (حذيفة) وكان مطعم من سادة مكة ووجهائهم، وهو من اجار رسول الله عليه الصلاة والسلام.

كانت اروى بنت حرب من السيدات الوجيهات في مكة، وكانت كلمتها مسموعة، وكان ابنها الربان جميل التغلبي من اقوى فتيان مكة واعزهم شكيمة

توفيت اروى بنت حرب في مكة المكرمة، السنة العاشرة من الهجرة عام حجة الوداع، عن عمر ناهز  62 سنة.